عصفورة الشجن



أنا يا عصفورة الشجن

مثل عينيك بلا وطنِ

بِي كما بالطفل تسرقه

أول الليل يد الوَسَنِ

واغتراب بي وبي فرحٌ

كارتحال البحر بالسفن

أنا لا أرضٌ ولا سكنٌ

أنا عيناك هما سكني

 

راجع من صوب أغنية

يا زمانا ضاع في الزمن

صوتها يبكي فأحمله

بين زهر الصمت والوَهَنِ

من حدود الأمس يا حلماً

زارني طيراً على غُصُنِ

أيُّ وهمٍ أنت عشْتُ به

كُنْتَ في البالِ ولم تَكُنِ