موال دمشقي

لقد كَتَبنا وأرسلنا المَرَاسيلا ___ وقد بَكينا وبلَّلنا المَناديلا

قُلْ للّذينَ بأرضِ الشامِ قد نَزَلوا ___ قتيلُكم بالهوى ما زال مَقتولا

 

يا شام يا شامَةَ الدنيا ووَردَتها ___ يا مَن بِحُسنِكِ أوجعْتِ الأزاميلا

ودِدْتُ لو زَرعوني فيكِ مِئذنةً ___ أو علّقوني على الأبوابِ قِنديلا

 

يا بلدةَ السبعةِ الأنهارِ يا بلدي ___ ويا قميصاً بِزهرِ الخوخِ مَشغولا

ويا حِصاناً تَخَلَّى عن أَعِنَّتِهِ ___ وراحَ يَفتحُ معلوماً ومجهولا

 

هَواكَ يا بردى كالسيفِ يسكُنُني ___ وما مَلكْتُ لأمرِ الحبِّ تَبديلا

ما للدمَشْقِيةِ كانَتْ حبيبَتَنا ___ لا تذكُرُ الآن طعمَ القبلةِ الأُولى

 

يا مَن على ورقِ الصفْصَاف يكتُبُني ___ شِعراً ويَزرعُني في الأرضِ أيلولا

يا مَن يعيد كَراريسي ومدرستي ___ والقمحَ واللوزَ والزُّرقَ المَواويلا

 

يا شامُ إنْ كنتُ أُخفي ما أُكابِدُهُ ___ فَأجملُ الحُبِّ حُبٌّ بَعدُ ما قِيلا